bilalion
w

bilalion

YOU ARE SOW DEAR MY PROPHET
 
الرئيسيةاليوميةبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 قواعد الرث في الدين الاسلامي الحنيف..

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
mohamed_bensadik

avatar

عدد الرسائل : 9
نقاط : 0
تاريخ التسجيل : 22/04/2008

مُساهمةموضوع: قواعد الرث في الدين الاسلامي الحنيف..   السبت 26 أبريل 2008 - 12:31

يقول عز وجلللرجال نصيب مم ترك الولدان و الاقربون و للنساء نصيب مما ترك الوالدان و الاقربون مما قل منه او كثر نصيبا مفروض)ا
تكفل الله سبحانه و تعالىبقسمة المواريث قسمة عادلة بما نص عليه القرآن الكريم و ما جاء على لسان رسول رب العالمين محمد صلى الله عليه و سلم ، باعطاء كل دي حق حقه حسب نوعه و درجة قرابته بالنسبة للمتوقع.
و لدلك لايجوز حرمان اي وارث من نصيبه المشروع من الارث دكرا كان ام انثى صغيرا ام كبيرا . يقول رسول الله صلى الله عليه و سلم (من قطع ميراثا فرضه الله و رسوله قطع الله ميراثه من الجنة)
كما لا يجوز للوارث ان يتنازل عن حقه في الميراث للغير ليجعله خلفا له.
1-ماهية علم الموارت:
االميراثلميرات يجمع على مواريث و منه علم المواريث :
فهو العلم الدي يتعلق بمعرفة الانصاباء ، الورثة و قسمة التركات.
2- اهمية هدا العلم:
بدون هدا العلم تضيع الحقوق فلا نعرف من يرث ة من لا يرث، و لا مقدار ما يستحقه الوارث من الارث.
ولدلك حث الشرع على تعلمه حتى لايندثر فيقع الناس في التنازع و التقاتل.
يقول رسول الله صلى الله عليه و سلم ( تعلموا الفرائض ، و علموها الناس فان امرؤ مقبوض و ان العلم سيقبض ة تظهر الفتن حتى يختلف اثنان في الفريضة لا يجدان من يقضي بها.
3-تعريف الارث
الارث هو انتقال حق بموت مالكه لمن يستحقه شرعا بلا تبرع و لا معاوضة بعد تصفية التركة
4- اسباب الارث:
العمومة
العم شقيق
العم لاب
ابن العم شقيق
ابن العم لاب
عم الاب لشقيق
االاخوة

لاخ لاب
الاخ لام
ابن الشقيق
وان نزل
ابن الاخ لاب
وان نزل
الابوة

الاب
الجد
البنوة

وان علا الابن
ابن الابن
و ان نزل


الشقيقة
الاخت لاب
الاخت لام الام
جدة الام
جدة الاب البنت
بنت الابن
و ان نزل


ب- الزوجة:
بدليل قوله تعالى : (ولكم نصف ما ترك ازواجكم ان لم يكن لهن ولد...)
ويتم التوارت بين الزوجين في الحالات التالية:
- بمجرد انعقاد النكاح بعقد صحيح سواء صحبه دخول او لا.
- ادا حدثت الوفاة اثناء العدة من الطلاق الرجعة.
- اد طلق الزوج الزوجة في مرض و مات من دلك المرض فترثه ولو تزوجت غيره.
وبدلك يكون عدد الزارثين من الدكور و الاناث 24 وارثا و وارثة.
5- اركان الارث و شروطه :
يقول سبحانه و تعالى : ( يستفتونك قل الله يفتيكم في الكلالة ان امرِ هلك ليس له ولد و له اخت فلها نصف ما ترك )
بتدبر هده الاية الكريمة نجد انها تضمنت اركان الارث و بعض شروطه و الجدول التالي يوضع دلك


الموروث:

موت الموروت حقيقة او حكما بان يحكم القاضي بوفاته مع احتمال حياته كالمفقود في الزلازل او الحروب ... قوله تعالى " ان امرؤ هلك"
االوارث
لتحقق من حياة الوارث وقت الموروث حقيقة او حكمها كالجنين..
-الخلو من موانع الارث قوله تعالى " و له اخت"

العلم بجهة الارث وفي قوله تعالى :" نصف ما ترك "

6- موانع الارث:
ان النسب من الاسباب المهمة للارث ، فاصحاب القرابة يتوارثون في ما بينهم على قدر واجب كل واحد منهم في التكافل العائلي لما تنطوي عليه هده الرابطة الفطرية السامية من الفة و محبة و رغبة متبادلة في اتراء بعضهم بعضا
الا ان تضعضع هده العلاقة كما يحدث احيانا في بعض العائلات يلغي هدا الترابط و يادي بالتالي الى انعدام الارث ، اد زوال العلة يادي الى زوال المعلول
ويرمز الى هده الموانع بقولهم "عش لك رزق"
والجدول التالي يبين دلك
دليلها بيانها الموانع
قال صلى الله عليه و سلم ادا استهل المولود ورث) الصبي ادا لم يستهل صارخا لايرث ولا يورث و لا يصل عليه صلاة الجنازة عدم الاستهلال
قال الامام مالك: (لا احد يرث الا
بيقين ) الشك في السبب مثل الشك في جهة القرابة كمن عرف انه عم للميت و تعدر معرفة المقصود بالعم لاحتمال ان يكون لام وهو لا يرث
و هو العم الاقرب او غيره
-الشك في الشرط مثل الشك في من تقدم موته عن الآخر كالاقارب او الازواج الدين يموتون بهدم او في حادتة سير او بحرق او بغرق فلا توارث بينهم اد تعدر معرفة السابق الى الموت و بالتالي الوارث من الموروث الشك
قال الله تعالى:
( و الدين يرمون ازواجهم و لم يكن لهم شهداء الا انفسهم فشهادة احدهم اربع شهادات بالله انه لمن الصادقين و الخامسة ان لعنة الله عليه ان كان من الكادبين و يدرءعنها العداب ان تشهد اربع شهادات بالله انه لمن الكادبين و الخامسة ان غضب الله عليها ان كانت من الصادقين) مايقع بين الزوجين بسبب نفي الحمل او دعوى رؤية الزنا فيتحالفان كما نص القرآن و يتابد تحريمها عليه و لا يتوارتان
اما الحمل فيرث من امه و ترت منه وتوأماه شقيقان اللعان
قال الرسول صلى الله عليه و سلم: (لا يرث المسلم الكافر و لا الكافر المسلم) فلا توارث بين اهل ملتين بناء على ان الكفر ملل الكفر
فلا توارث بين الحر و العبد الرق
قال الرسول صلى الله عليه و سلم : ( للولد الفراش و للعاهر الحجر) ان ولد الزنا لا توارث بينه و بين ابيه المتخلف من ماءه و اما امه فترته و يرتها الزنا
قال رسول الله صلى الله عليه و سلم : (ليس للقاتل ميراث) لان القاتل استعجل الارث في هده الحالة فعومل بنقيض قصده و حرم من الميراث في المقتول
اما ادا وقع القتل خطأ فان القاتل يرث التركة دون الدية القتل العمد
7- خصائص نظام الارث في الاسلام:
يتميز نظام الارث في الاسلام عن غيره من الانظمة الوضعية بجملة من الخصائص منها:
أ-اللربانية: فالله عز و جل هو الدي تكفل بقسمة المواريث قسمة عادلة فحدد الورث و عين انصبتهم و بين الشروط التي تأهلهم للارث
ب-الشمول: يشمل الرجال و النساء و الاطفال و الكبير و الصغير و القوي و الضعيف .
ج- العدل : لا يحرم اي وارث من الارث بسبب جنسه سواء كان رجلا او امرأة او طفلا.
د- الواقعية: يراعي ما يتحكم في المجتمعات البشرية من نسبة و مصاهرة و قوة و قرابة.
-يراعي في توزيع الارث من يتحمل مسؤولية الرعاية المادية و المعنوية للاسرة.
ه-التوازن:
-احترام خصوصية المجتمع المسلم.
-توزيع المسؤوليات و تحمل الواجبات بين الرجال والنساء و الاطفال و الدولة.
-التحكم في توزيع ثلثي التركة.
-اعطاء الهالك حق التصرف في الثلث الباقي بالوصية .
- يجب الانفاق على الاقارب غير الوارثين .
-يامر بتمكين كل وارث من نصيبه.
8- مقاصد نظام الارث في الاسلام:
بتدبر الخصائص السالفة الدكر يمكن استخلاص جملة من المقاصد نظام الارث في الاسلام:
-تحقيق مبدئ الاستخلاف في المال:
ان مكانة الانسان في الاموال و الثروات هي مكانة الخليفة المستخلف يدل على دلك قوله عز و جل : ( آمنوا بالله و انفقوا مما جعلكم مستخلفين فيه ، فالدين آمنوا منكم وانفقوا لهم اجر كبير) ان مراد الله من هده الاية هو ان يقول للناس: ان الاموال التي في ايديكم انما هي اموال الله بخلقه و انشائه لها و انما مولكم اياها وخولكم الاستمتاع بها و جعاكم خلفاء في التصرف فيها فليست هي اموالكم في الحقيقة و ما انتم فيها الا بمنزلة الوكلاء و النواب فادا مات الانسان فان المال يرجع الى المالك الحقيقي الدي يامر بتوزيعها من جديد وفق ماجاء في الكتاب و السنة النبوية.
-تحقيق العدالة الاجتماعية
تمليك المال لفئات مختلفة من المجتمع باعادة توزيع التركات على اصول وفروع وحواشي الهالك.
-منع اصحاب الاموال من ظلم الورثة بمنع او بحرمان بعضهم من الارث او تفضيل بعضهم على بعض.
-التحكم في تحديد الورثة و حقوقهم.
منح صاحب المال حق التصرف في الثلث.
-انعاش الدورة الاقتصادية:
تفتيت الثروات باعادة توزيعها.
-منع تكدس الترواث في يد فئة قليلة من الناس
-توسيع قاعدة الانتفاع بالمال .
و خلاصة ماسبق :
ان نظام الارث في الاسلام رباني ، يعيد توزيع الثروات بقصد تحقيق العدالة الاجتماعية ، وترسيخ مبدئ كون المال مال الله و الانسان مستخلففيه لدلك لا توزع التركات الا حسب اسباب الارث و فروضه و موانعه المحددة شرعا.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
kiNPiS
المشرف العام
المشرف العام
avatar

عدد الرسائل : 166
العمر : 26
نقاط : 16
تاريخ التسجيل : 20/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: قواعد الرث في الدين الاسلامي الحنيف..   السبت 26 أبريل 2008 - 14:28

مشكور على مجهوداتك
مزيدا من التنظيم بالمرة القادمة
واصلــــــــــــ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
GhOsT
المشرف
المشرف
avatar

عدد الرسائل : 149
نقاط : 15
تاريخ التسجيل : 25/04/2008

مُساهمةموضوع: رد: قواعد الرث في الدين الاسلامي الحنيف..   الإثنين 28 أبريل 2008 - 6:35

ينقصه التنظيم
لك جيد
rabbit
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
قواعد الرث في الدين الاسلامي الحنيف..
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
bilalion :: المواد الدراسية :: التربية الاسلامية-
انتقل الى: